Skip navigation

Category Archives: مؤتمر أنابوليس‏

ميتشل يقترح علي أبومازن إطلاق مفاوضات فلسطينية ـ إسرائيلية
المبعوث الأمريكي‏:‏ احرزنا تقدما جيدا خلال المحادثات
ونتطلع لمواصلة المناقشات

واشنطن ـ عاصم عبدالخالق ـ القدس المحتلة ـ وكالات الأنباء‏:‏

ميشيل خلال لقائة مع نيتانياهو امس

التقي المبعوث الأمريكي الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشل أمس برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتانياهو في القدس المحتلة‏,‏ وذلك عقب مباحثاته مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبومازن‏.‏

صرح ميتشل للصحفيين ـ عقب اللقاء مع نيتانياهو ـ بأنه أحرز تقدما جيدا خلال محادثاته التي استغرقت ثلاث ساعات‏,‏ والتي كان من المقرر أن تتركز علي مسألة الاستيطان الإسرائيلي‏.‏ وأضاف‏,‏ نتطلع إلي مواصلة مناقشاتنا للتوصل إلي نقطة نستطيع منها أن نتقدم جميعا للأمام للتوصل إلي اتفاق شامل‏.‏

ونقل مسئول فلسطيني رفيع المستوي عن ميتشل قوله خلال عشاء عمل مع أبومازن‏,‏ إننا نناقش المسألة‏,‏ لكننا لم نتوصل إلي اتفاق بعد مع الإسرائيليين‏,‏ إلا أن إذاعة إسرائيل نقلت عن مصادر لم تسمها‏,‏ إن ميتشل اقترح علي أبومازن إطلاق مفاوضاتي إسرائيلية فلسطينية مفتوحة لمدة‏18‏ شهرا للتوصل إلي تسوية سلمية شاملة‏.‏

وأشارت المصادر إلي أن الجانب الأمريكي يسعي أولا إلي اتفاق علرسم الحدود النهائية للدولة الفلسطينية‏,‏ للتعامل بعدها مع موضوع الاستيطان‏.‏

وأضافت المصادر إلي أن أبومازن غير راض عن الموقف الأمريكي‏,‏ الذي يتحري عن حلول وسط بشأن التوسع الاستيطاني‏.‏

وفي الوقت ذاته تظاهر الليلة قبل الماضية بضع مئات من المستوطنين والنشطاء اليمنيين المتطرفين قبالة منزل رئيس الوزراء الإسرائيلي في القدس‏,‏ داعين الحكومة إلي عدم الرضوخ للضغوط الأمريكية بوقف أعمال البناء في مستوطنات الضفة العربية‏.‏

في حين تواصلت أعمال البناء في مستوطنات الضفة الغربية لإقامة‏11‏ بؤرة إستيطانية جديدة‏,‏ وحذرت مؤسسة الأقصي للوقف والتراث الفلسطينية من قيام بعض الجماعات اليهودية بتأدية شعائرها الدينية عند الباب الثلاثي المغلق للمسجد الأقصي المبارك‏.‏

وفي هذه الأثناء‏,‏ وزع عضوان ديمقراطي وجمهوري في مجلس الشيوخ الأمريكي خطابا علي الأعضاء للتوقيع عليه‏,‏ يطالب الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالضغط علي الدول العربية للقيام بمبادرات سلام تجاه إسرائيل‏.‏

وحدد السيناتور الجمهوري جيمس ريتش علي العرب تنفيذها‏,‏ وتشمل إنهاء المقاطعة وعقد لقاءات علنية مع المسئولين الإسرائيليين وإقامة علاقات تجارية مفتوحة مع إسرائيل وإصدار تأشيرات دخول للإسرائيليين‏,‏ ودعوتهم للمشاركة في المؤتمرات الأكاديمية والمهنية والأحداث الرياضية‏,‏ وأكد الخطاب أنه علي العرب كذلك إنهاء ما وصفه بحملات الدعاية الرسمية التي تسيء لإسرائيل واليهود فورا‏.‏

وامتدح الخطاب الموجه إلي أوباما ما وصفه العضوان بالمبادرات الإسرائيلية بما فيها تأييد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نيتانياهو لحل الدولتين‏,‏ إلا أن الخطاب لم يتطرق إلي قضية الاستيطان الإسرائيلي‏.‏

وكانت مجلة فورين بوليس قد ذكرت قبل يومين أن أوباما وجه خطابات إلي‏7‏ من القادة العرب طالبهم فيها بتطبيع العلاقات مع إسرائيل كإجراء لبناء الثقة معها مقابل موافقتها علي تجميد الاستيطان بالضفة‏.‏

Advertisements

صفقة أمريكية لترضية أنقرة في ختام القمة
تركي نائبا لراسموسن وضم جنرالات أتراك لهيئة قيادة الناتو
الحلف يمنح أوباما دعما محدودا ويرسل قوات غير قتالية
إلي أفغانستان قوامها‏5‏ آلاف جندي

 

بعد مفاوضات شاقة‏,‏ نال رئيس وزراء الدنمارك أندرس فوج راسموسن‏,‏ لقب أمين عام حلف شمال الأطلنطي الناتو عقب تراجع تركيا عن معارضتها لشخصه‏.‏ كانت اعتراضات تركيا قد تسببت في تعثر المفاوضات بشأن تعيين راسموسن‏,‏ وإطالة أمد المفاوضات حتي‏36‏ ساعة‏.‏

 

نهاية سعيدة لمأساة طالب الهندسة المصري
المتهم بحيازة متفجرات في فلوريدا
يوسف يستعد للعودة إلي الجامعة
ووالده يشكر القاضي والمحلفين والأمن المصري

 

في نهاية سعيدة أسدلت المحكمة الفيدرالية بمدينة تامبا بولاية فلوريدا الأمريكية الستار مساء أمس الأول علي مأساة أسرة طالب الهندسة المصري يوسف سمير مجاهد بعد أن قرر المحلفون بالإجماع براءته من تهمتي نقل متفجرات وحيازة جهاز تفجير‏.‏

 

ذكرى عاشوراء
ذكرى عاشوراء

 الرئيس الأسد: هذه الصورة السريعة لبعض العناوين التي تحكم الصراع العربي الإسرائيلي، هي التي تحدد اتجاهات الحلول الممكنة للقضية الكبرى أو لتفرعاتها ونتائجها، وما يحصل في غزة اليوم هو واحد من تفرعاتها ومن نتائجها، والتعامل مع النتيجة يفترض التعامل

 مع السبب من أجل ضمان النجاح.‏

obama_bows

LONDON – News outlets are in an uproar today that President Obama bowed to Saudi King Abdullah.  The President insists he was just picking up a quarter.

During Thursday’s meeting of the G20 in London, President Barack Obama appeared to bow before King Abdullah of Saudi Arabia.  Blogs, message boards, and talk radio are aflame with people who feel the move is insensitive to America’s revolutionary past and Saudi Arabia’s current funding of Islamic terror groups.  President Obama insists he was simply picking up loose change to help support the American Economy.

“And any help during this recession is welcome.”

New footage of the incident shows the President clearly reaching for a bright shiny quarter during the G20 conference.

Obama Bows to Saudi King Obama Bows to Saudi King

للمرة الأولي‏,‏ دشنت جماعات الضغط اليهودية في الولايات المتحدة حملة مناهضة لاستمرار وزير الخارجية الإسرائيلية الجديد أفيجدور ليبرمان في منصبه‏,‏ بعد تصريحاته الأخيرة التي رفض فيها حل النزاع الفلسطيني ـ الإسرائيلي علي أساس مبدأ الدولتين‏,‏ وفقا لمقررات مؤتمر أنابوليس‏.‏حتي المسلم لازم فيلم باك و إلا مش هيعرف إن فيه “باك إسلامي” حتي المسلم لازم فيلم باك و إلا مش هيعرف إن فيه “باك إسلامي”مدونات جورج يوسف edanger